عرض الصحف

الأحد - 13 مايو 2018 - الساعة 08:00 ص بتوقيت اليمن ،،،

تحديث نت/وكالات

"الموقف الليبرالي المفرط تجاه المقاتلين يقود سوريا إلى التفكك"، عنوان مقال يفغيني كروتيكوف، في "فزغلياد"، حول نضوع نزاع محتمل بين الاستخبارات السورية والشرطة العسكرية الروسية.

وجاء في المقال: يتطور نزاع بين الاستخبارات السورية والشرطة العسكرية الروسية. فبعض المواقع السكنية التي تم تحريرها من المقاتلين لم ترجع إلى سلطة دمشق. الاخصائيون الروس يحولون دون عمليات تطهير محتملة وسط السكان.

بتعبير آخر، المصالحة والخضوع لبرنامج نزع السلاح لا يقود إلى استعادة دمشق سلطتها على الأراضي التي يخليها المسلحون. فسكان البلدات (التي تشملها الاتفاقات) ينغلقون عن العالم الخارجي بحواجز الشرطة العسكرية الروسية ويتلقون عن طيب خاطر المساعدات الإنسانية مع بقائهم في ظل إدارة ذاتية.

في البداية، تم تبرير ذلك بالخوف من المخابرات والشبيحة الذين كانوا ميالين في العام الأول للهجوم المضاد إلى تطهير بالغ القسوة للبلدات المحررة. ولكن أثناء تحرير حلب الشرقية منع الروس الطيبون والمتسامحون هذه الممارسة، الأمر الذي مهد للثقة بالروس وبدمشق من جانب السكان المحليين. ولكن، سرعان ما بدأ شد الزانة في الاتجاه المعاكس.

فمنذ معركة حلب، جرت أحاديث عن عدم القيام بأي تدقيق، بل ما عادوا يطلبون من السكان وثائق تثبت هويتهم. ووصل الأمر إلى أن بإمكان أي شخص أن يقول إنه أضاع وثائقه ويطلق على نفسه الاسم الذي يشاء، وسرعان ما يحصل على وثيقة شخصية جديدة بخاتم روسي، فمن دون هذا الوثيقة لا يمكنه وعائلته الحصول على الحصص الغذائية وغيرها من المساعدات.

وأضاف كاتب المقال: أي بات بإمكانك أن تلحق لحيتك قليلا فقط لتغدو لاجئا بائسا. إنه مأزق إداري.

ضرورة إطعام الجميع وإسكانهم بصورة فورية أدت إلى انهيار منظومة مكافحة التجسس. ظهرت "خلايا نائمة"، ازدادت العمليات الارهابية وأعمال التخريب في الخطوط الخلفية. ووفقا لمعطيات خاصة بـ"فزغلياد" بدأ التذمر في صفوف المخابرات السورية. بما في ذلك لأن تقليص "جبهة عملها" أدى إلى تراجع وزنها السياسي لدى الحكومة السورية. وأدى ذلك إلى تفاقم المنافسة بين الجماعات (الأمنية) المختلفة في دمشق، وهذا مزعج جدا من وجهة نظر سياسية.

وفي نهاية المطاف، تم الوصول بطريقة ما إلى حل هذه المسألة في حلب الشرقية. ربما لا يوجد سيناريو موحد لجميع الأراضي السورية. ولكن الانتقال إلى التوثيق ليس على أساس "ما اسمك؟" إنما بناء على معايير عقلانية ضرورة ملحة. أي، إحياء الإدارة المدنية بالتدريج مع استبعاد التطهير والعنف الزائد. وكما تبين التجربة، هذه مهمة أصعب من القيام بعملة عسكرية.

أغراء حل كل شيء عن طريق الدبابة والشبيحة تم تجاوزه. فالآن، يجب التفكير من الرأس. ويبدو أن الروس هم من سيفكرون مرة أخرى.





سعودي يدهس امرأة وشابة يمنية في جازان "صور مباشرة" خبراء التغذية يكشفون كيف يمكنك أكل كل شيء دون زيادة وزنك بيان لرئيس ملف الأسرى بمجلس #المقاومة_الجنـوبية في عدن حول تفاصيل الإفراج عن الأسير المرقشي برعاية وحضور محافظ ##حضـرموت ..مؤتمر صحفي يناقش الأوضاع الخدمية "تفاصيل" بشرى سارة للمتقاعدين بكافة محافظات الجمهورية سياسي جنوبي: هدف المجلس الانتقالي كرامة وعزة الجنوب غلاب: تكامل المعركة في الجغرافيا اليمنية إجبارية وانكسار #الضـالع انكسار لوسط لليمن وأعاليه تفاصيل إسقاط طائرة مسيرة حوثية تحمل متفجرات أطلقت باتجاه جازان سياسي : الإصلاح وضع #الـرئيس_هادي في موقف بائس امام الامم المتحدة الهيئة العامة للتأمينات والمعاشات تعلن عن موعد صرف المعاشات للمتقاعدين المدنين في كل محافظات اليمن. كيف استقبل #المجلـس_الانتقالي_الجنوبي عميد الأسرى الجنوبيين "المرقشي" د.بن دغر يعزي والد الشهيد شلال الشربجي العلاقات الخارجية في الانتقالي: هدف المجلس كرامة وعزة الجنوب. معتمر يمني يدخل الحرم المكي بسلاحة الشخصي ...وبهذه الطريقة تعامل معه الأمن "صورة" . كيف رسم الزبيدي ملامح الدولة الجنوبية القادمة تطورات الوضع بالجبهات على طاولة إجتماع هيئة رئاسة المجلس الإنتقالي اليوم منظمة الغذاء العالمي تتمكن من إدخال المساعدات للسكان المحاصرين في الدريهمي بعد أن منعتها المليشيا لعدة مرات تقرير : نهائي الدوري الأوروبي يعيد ذكريات 9 صدامات تاريخية رئيس ملف الاسرى بالمقاومة الجنـوبية يروي التفاصيل الكاملة لاطلاف سراح الاسير المرقشي مانشستر يونايتد يستسلم في صراعه لضم دي ليخت الافراج عن المرقشي مقابل 33 أسير حوثي انتقالي ابين يوزع وجبة افطار الصائم للمرضى في مستشفى الرازي العام بخنفر لجنة الانتقالي مركز ( أ) بعاصمة مديرية يافع رصد تعقد اجتماعها الأول الشرق الاوسط:اتهامات للحوثيين إثر تفاقم الأمراض النفسية بمناطق سيطرتهم قال ان الجنوب على الطريق الصحيح ..لقور:هزائم #الحـوثي في قعطبة دفعته لإعتقال عدد من المشرفين سياسي خليجي:التعامل مع الإخوان يساويه العداء مع دول الخليج وعلى الشرعية الإختيار الجيش الوطني يأسر خبراء ألغام حوثيين في الجوف أبرز المباريات العربية والعالمية اليوم الأحد صحف عربية: إيران لاختطاف الدول.. ووساطة سعودية في السودان مبادرة قطرة غيث الشبابية ومبادرة بسمة رضا ينفذان زيارة لمرضى السرطان في مستشفى الصداقة بعدن الدفاعات #السعـودية تتصدى لمحاولة حوثية لاستهداف مطار جازان برعاية #المجلـس_الانتقالي_الجنوبي بمحافظة سقطرى.. إدارتي المرأة والطفل تنظم أمسية رمضانية بمديرية قلنسية لوليسغارد في عدن.. ولقاء حول إعادة انتشار #الحـديدة بالتفصيل.. هكذا زودت إيران #الحـوثيين بالدرون والباليستي انتقالي ابين يدشن صرف السلة الغذائية في منطقة شقرة.. ويشكر جهود الحوتري ودوره السياسي والاجتماعي والانساني بالمحافظة. تعز عطشى.. أزمة مياه حادة وطوابير انتظار طويلة عرض الصحف البريطانية..في الأوبزرفر: "الربيع العربي الجديد يتعطل وترامب يصرف اهتمامه بعيدا" تصدي لجوم كبير قامت به المليشيات في جبهة كرش المكسيك.. تحطم مروحية عسكرية ومقتل أفراد طاقمها الخمسة لماذا سافر زيدان إلى فرنسا ..؟! الفاتيكان يعين أسقفا إسبانيا رئيسا لمجلس الحوار بين الأديان لاعبو الريال يلمحون لاقتراب مبابي من مدريد عملية ضبط نوعية لوحدة مكافحة التهريب بـ #لحج الامين العام للامم المتحدة يوجه رسالة للرئيس هادي بعد انتقاد غريفيث وفاة مدير عام خدمات الاستثمار في المنطقة الحرة بعدن بدء عمليات انشاء لمحطة الشحر الكهربائية بقدرة 40 ميجاوات #الحـوثيون يشنون هجوما عنيفا على جبهة كرش والوية الحزم تتصدى فريق فني يقوم بصيانة طريق عدن #أبيـن من أضرار السيول هل ريال مدريد تفوق على برشلونة هذا الموسم …؟! جمعية "أصدقاء مرضى السرطان" توزع سللا غذائية بمديرية رضوم ب#شبـوة