كتابات - انقلاب في تلفزيون وإذاعة عدن "AIC" التابع للمجلس الانتقالي الجنوبي

كتابات

الإثنين - 14 سبتمبر 2020 - الساعة 02:19 ص بتوقيت اليمن ،،،

تحديث نت | عبدالقادر القاضي


بعد يوم من اعلان قرار السيد الرئيس عيدروس الزبيدي رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي الذي قضى بتعيين الاخ العزيز والإعلامي المتمرس في الامور الإدارية والفنية مختار اليافعي مديراً عاماً لتلفزيون وإذاعة AIC ،، قررت وبشكل فردي أن أتوجه إلى القناة التي كان آخر تواجد لي فيها تقريبا في 15 رمضان الماضي ،، وقلت اروح ازور الزملاء هناك وبالمرة إن حالفني الحظ بلقاء الزميل العزيز مختار اليافعي لابارك له شخصياً على قرار تعيينه مديرا لتلفزيون وإذاعة عدن AIC .

وعند دخولي من باب القناة .. اضطررت للعودة خطوة إلى الخلف والتفت يمين ويسار عشان اتأكد هل انا في القناة او رحت مكان آخر والا إيش القصة ،،

لان منذ اول خطوة داخل القناة كنت كأني غريباً عنها وكأني لم اتواجد فيها من قبل !!كنت اقف متسمراً لاشهد بأم عيني أكبر عملية انقلابية حدثت في القناة شكلاً ومضموناً ،،

تغيرت ملامح المكان من الخارج والداخل الذي كان أنيقاً ومبهراً ومرتب وكانت كل الكوادر الفنية التلفزيونية منها والإذاعية المخضرمة والمتمكنة وقطاع كبير من الشباب والشابات من فنيين ومذيعين ومذيعات البرامج المتعددة وكأنهم خلية نحل لا تتوقف عن العمل ،، ولم تكن لساني تردد بيني وبين نفسي وانا اقف كالغريب سوى ما شاء الله تبارك الله .

دخلت ومررت على الاقسام المختلفة وألقيت التحية على كل الأصدقاء والزملاء هناك الذين بادلوني حرارة السلام وشغف اللقاء ،، ثم توجهت إلى مكتب الأستاذ مختار لأجده خلف مكتبه يتابع بعض الأعمال على الجهاز ،، فطرقت الباب الزجاجي وفتحته ليتفاجىء بي امامه فما كان منه إلا أن سمح للمفاجأءة ان تختطفه فكانت تلقائيته في الترحيب الذي تشعرني بقدر كبير من الحفاوة الذي يبرع هذا الإنسان في إيصالها لك دون اي حواجز او قيود لمجرد أن تلتقيه.

تحدثت مع العزيز مختار عن الفرق الذي ادهشني حدوثه وقلت له هذا انقلاب حقيقي كنا نبحث عنه لاحداث تغيير حقيقي يجعل من تلفزيون وإذاعة AIC شاشة جنوبية متميزة تواكب وتتساوى مع كل الإعلام الآخر .

الأستاذ مختار تطوع مشكوراً بالشرح لي بأستفاضة وبتفصيل دقيق وبمنهجية وتراتبية تحترم ،، واطلعني بكل الجداول التي ينوي إنجازها بوقت قياسي وتفضل علي بأعلامي عن ماتم إنجازه حتى الان وماهو قيد الإنجاز حالياً وما يتم الاعداد له وماسيكون خلال الثلاثة الأشهر القادمة من إنجازات فنية وبرامجية باذن الله،، والتي ستجعل من القناة والإذاعة تخوض بقوة في مجال صناعة الإعلام الحقيقي الذي يفضي الى خلق وعي مجتمعي بات مطلوباً اليوم أكثر من اي وقت مضى ،، ليجعل منها قناة وإذاعة كل أبناء الجنوب فوق اي أرض وتحت اي سماء لتكون لسان حالهم والمعبرة عنهم امام كل الشعوب ،

استطيع اليوم لما لمسته وشاهدته وعلمت بما ستكون عليه الامور ،، استطيع أن أقول لكل جنوبي مهتم بتطوير الإعلام الجنوبي وينادي بأن يكون في مستوى يرضي المشاهد ويتحدث بما يهم الناس مجتمعياً ويخدم عدالة القضية الجنوبية إعلامياً بشكل يليق بها ويحيدها من اي تناول فض يشوه الأهداف ويحرف المبادىء النبيلة ويكون نداً لكل الإعلام المشوه للقضية والمزور لحقيقتها ،، أستطيع اليوم وبكل ثقة أن أطمئن كل تلك النفوس الحرة التواقة إلى وجود اعلام جنوبي شامل ومرن وخارطة برامج متميزة بأن هناك نقلة نوعية حدثت ومازالت تحدث في قناتنا واذاعتنا AIC .. كونوا على ثقة.

اعرف ان عنوان المقال قد يكون افرح بعض الأطراف واغراهم بأن يقرأؤ المقال إلى آخره ليتشفوا بهذا الانقلاب كما تخيلوه بصورته السلبية،، واراهن الآن ان المرارة تملىء حلوقهم لخيبة املهم .

تحية وسلام للرئيس عيدروس الزبيدي على تلك القرارات الصائبة إن شاء الله والتي ستشكل واقعاً إعلاميا مختلف بالكلية،، واسأل الله ان يوفق الأستاذ مختار اليافعي وكل الطاقم الاعلامي والفني لكل المهام القادمة امامهم .

شكر خاص للأستاذ نزار هيثم الناطق الرسمي للمجلس الانتقالي على تعاونه معي على تحضير المفاجئة للغالي مختار ،، فكانت المفاجأة لي انا .

..
..

*كتب | عبدالقادر القاضي