اخبار سياسية - باحث جنوبي : عودة باعوم في هذا التوقيت هدفها ارباك الوضع في حضرموت وضرب المنظومة الامنية

اخبار سياسية

السبت - 16 أكتوبر 2021 - الساعة 03:37 م بتوقيت اليمن ،،،

تحديث نت/خاص:

اكد الباحث والسياسي اليمني سعيد بكران في تصريح لـ”العرب” أن عودة حسن باعوم وابنه فادي في هذا التوقيت والتي جاءت تحت لافتة “التصالح والتسامح”، محاولة للاستفادة من هذا الشعار “كغطاء براق لتحرك مرتبط بتوقيت زمني حرج يتعلق بالوضع في شبوة وتأثيرات ذلك على حضرموت”.

وتابع “الطريقة التي جاء بها تحرك باعوم نحو المكلا التي يفترض أنها تتأهب لأي تطورات في شبوة القريبة تكشف أنه تحرك غير بريء ويهدف إلى إرباك الموقف في المدينة وهذا يضع علامة استفهام كبيره لهذا التحرك”.

وقال إنه “تم جلب مسلحين قبليين مجهولين يقال إنهم من شبوة يحملون الأسلحة الخفيفة والمتوسطة وأسلحة الآر بي جي في موكب باعوم الذي رفض التحرك تحت حماية قوات النخبة التي تؤمّن الجميع في ساحل حضرموت من قيادات سياسية وعسكرية ومواطنين، ومحاولة إعادة عقارب الساعة إلى زمن المواكب المسلحة التي لا تخضع للدولة وتتبع نافذين أو قبليين وغيرهم”.

وأشار بكران إلى أن كل هذه العلامات “تعني أن المستهدف من الزيارة ليس التصالح والتسامح وإنما ضرب وحدة السلاح في ساحل حضرموت وتفكيك المنظومة الأمنية الناجحة التي يشهد الكل بنجاحها”، وأضاف “وهذا أمر يخدم الحوثيين في هذا التوقيت الخطير وربما يرسل رسالة إليهم أن المكلا منشغلة ومنقسمة وأن منظومتها الأمنية تم إرجاعها إلى زمن الفوضى فتفضلوا بالقدوم لإنقاذ المكلا”.