آخر تحديث :الأربعاء-29 مايو 2024-11:03م

ادب وشعر


رائحةُ جدّي.. بقلم/ لارا الظراسي

رائحةُ جدّي.. بقلم/  لارا الظراسي

الثلاثاء - 13 نوفمبر 2018 - 11:47 ص بتوقيت عدن

- تحديث/ خاص:

عندما جاء جدي محمد من الجبل خائفًا
قرّرَ أن يموتَ غرقًا
دفنَ رأسهُ المزينة بشجِّ الخيبة
في السماء
الرجلُ الطويلُ جدًا اصطفاه البحرُ
أهداه أنثاهُ الوحيده
الجنيّة جعلتْ الشجَّ… يضحكُ
و يغني
يحترفُ البحرَ
ماتَ جدي.. نثَرتْ الأنثى وجعَها على الجبال
حتى انطفئتْ تلك الجبالُ
هدأتْ الأنثى
وكلما لاح القمرُ
تشتعلُ الجبالَ
تشتمُّ المدينة رائحةَ جدي
وضحكاتِ جنيَة.