آخر تحديث :الأربعاء-29 مايو 2024-11:03م

ادب وشعر


مبادرة سعودية لتعزيز القراءة عبر تبادل الكتب المستعملة

مبادرة سعودية لتعزيز القراءة عبر تبادل الكتب المستعملة

الإثنين - 26 نوفمبر 2018 - 04:40 م بتوقيت عدن

- تحديث:الدمام: إيمان الخطاف:


أطلق عدد من هواة القراءة في السعودية مبادرة لتبادل الكتب المستعملة، بالتزامن مع سباق الجري الخيري السنوي الذي يقام في المنطقة الشرقية.
وتسعى مبادرة «إليك كتابي» التي ينظمها نادي «اقرأني» التطوعي بالمنطقة الشرقية إلى تعزيز هواية القراءة عبر تحقيق عبارة «امنح كتابك القديم حياة جديدة... وافسح مكاناً لكتاب آخر».
وتستمر الفعالية حتى مساء الجمعة المقبل في الواجهة البحرية لكورنيش الخبر، وذلك على هامش سباق الجري الخيري السنوي الذي ينطلق في كورنيش الخبر السبت برعاية الأمير سعود بن نايف أمير المنطقة الشرقية، تحت شعار «هيا نقرأ» بهدف تحقيق نقلة نحو ترسيخ مفاهيم الأنماط الثقافية وتشجيع القراءة بين أفراد المجتمع ونشرها.
وقالت عالية نوح مشرفة المبادرة: «لدينا الكثير من الكتب التي لم نعد بحاجة لها بعد أن قرأناها، وكنا نتبادل الكتب داخل النادي، حتى فكرنا بأن نوسع هذه الفكرة على مستوى المجتمع، وأقمنا المبادرة سابقاً في مجمعات تجارية وجامعات وأماكن عامة، وكان التفاعل محفزاً». وأضافت أن الكثير من الناس تفاعلوا مع المبادرة التي تتزامن مع سباق الجري الخيري السنوي، واستفاد الحضور من تدوير أمهات الكتب النادرة التي لم يعد يُطبع كثير منها.
وعمّا إذا كانت فعاليات الكتب تحظى بإقبال من الجيل الجديد في عصر التكنولوجيا، أكدت عالية نوح أن عدد زوار معارض الكتاب في الرياض وجدة كبير جداً ويعطينا أكبر دليل على ارتفاع قيمة الكتاب، فالشباب في المجتمع السعودي مهتم أكثر بالقراءة والاطلاع، ويدركون أن القراءة تُنير وترفع الوعي.
وأشارت إلى أن اليوم الثاني شهد تضاعف عدد الزوار إلى درجة أننا طلبنا زيادة في عدد المتطوعين والمتطوعات، مضيفة أن عدد الكتب المتبادلة بلغ حدود ألفي كتاب في أحد الأيام. وذكرت أنها تسعى لتكون المبادرة مستمرة طوال السنة في مكان محدد.