آخر تحديث :الأربعاء-29 مايو 2024-11:03م

ادب وشعر


مقاطع من " جبل قاف"

مقاطع من " جبل قاف"

الأحد - 09 ديسمبر 2018 - 08:06 م بتوقيت عدن

- تحديث/ أحمد بخيت:



1
قديمًا
قيلَ لي: مَن أنتَ؟
قلتُ الشَّاهِدُ الأَعْمَى
لَقَد نَحَرَتْنِيَ الدُّنيا
أَسًى
ونحرتُها فَهْمَا
فقالتْ: كُنْ وليديْ البِكرَ
قُلتُ: قتلتِني يُتمَا
2
نُدِبْتُ
إلى حروبِ الرُّوحِ
لم أعثرْ
على مَددِ
ولم أُنْصَرْ
ولم أُهْزَمْ
ولم أخسرْ
سوى جسدي
فكم تحتاجُ أرملةٌ
لتجمعَ في الثَّرى بَدَدِي؟
3
خذي التفاحةَ الأولى
سأقطِفُ
"مشمشَ" الدهشةْ
ورائي ألفُ قابيلٍ
وصَحراءٌ مِن الوحشةْ
وما عاد الأخُ المقتولُ
يمشِي
حَاملاً نَعْشَهْ
4
أنا هذا
الذي سَيكُونُ
كُلُّ فَتًى
بقدْرِ خُطاهْ
على جبلٍ مِن الآلامِ
كأسُ خلاصِهِ
يُسقاهْ
وُلدتُ لكي
أعِيشَ الموتَ
لكنّي أموتُ حَياةْ
5
أرى
في ما يَرى اليَقظانُ
لا في ما يَرى النائمْ
نيامًا
يحمِلُونَ فتًى
يَخِفُّ لِصحْوةِ الحالِمْ
وضوءًا
في البعيد الرَّحبِ
يَصدَح ُبِاسْمِيَ القادِمْ
6
فَيَا
رَيحانةَ الآلامِ
يا أُمِّيْ
كفَاكِ دموعْ
تلا ألواحَهُ موسى
وآبَ الماءُ
لليُنبوعْ
وطِفلُكِ عاد مُتَّصِلاً
بحبلِ السُّرةِ
المقطوعْ
7
ويا ابنتيَ
اشْهَدِي لأبيكِ
هل أوفيتُ؟
واستوفيتْ؟
هما مِترانِ من دُنيايَ
للثوبِ الذي أبليتْ
فهل أنقصتُ
مِن دنياكِ؟
أم زِدْتُ
اتِّساعَ البيتْ؟
8
خذي المِنديلَ
يا أختاهُ
بعدَ ثلاثةٍ
سأقومْ
سيعرِفُ ذلك النِّسيانُ
مَنْ مِنَّا
هو المهزومْ!
فما شأنُ الرَّحَى
بالضوءِ؟
ما يمضي
غبارُ نجومْ
9
هنا
في اللحْظةِ/ الصحْراءِ
لا أبوابَ
لا شرُفاتْ
هنا هي أولُ الغُرْباتِ
أو هي آخرُ الغُرْباتْ
وكفءٌ قلبُهُ
للغيبِ
منتظرٌ وآتٍ
آتْ!
10
وُلِدْنَا
مِن نعاسٍ ما
ومِن ليلٍ
ودفءِ غرامْ
وسالتْ رُوحُنا
تعبًا
ونَعْنَاعًا
ورملَ كلامْ
ولم تَهَبِ الطريقُ
القلبَ
غيرَ علامةِ
استفهامْ
11
وُلِدنا حيثُ
"نصفُ يحبُ"
"نصفُ يعيشُ"
"نصفُ يموتْ"
وحيثُ
العمرُ حافلةٌ
على طُرقِ الوداعِ
تفوتْ
وحيثُ
"مخدةٌ وطنٌ"
وليسَ سوى الثيابِ
بيوتْ